تصريح المؤلف عن علاقة ايرين وميكاسا

لمشاهدة و تحميل الحلقة الجديدة موجودة تحت إضغط عليها و مشاهدة ممتعة




تصريح المؤلف عن علاقة ايرين وميكاسا ، تم تصحيح عدد من المعلومات المتداولة حول ميكاسا و انفصالها عن إيرين بسبب الترجمة الخاطئة لها ، لنبدأ بذكر أهم المعلومات المصححة :


1- لا أعتقد أنه يمكننا بالضرورة تصوير انفصال ميكاسا و إيرين على أنه أمر جيد ( رأي المؤلف الخاص ) و ما هو منتشرٌ بشكلٍ خاطىء أن انفصال ميكاسا و إيرين ليس مرضياً للقراء ، هذه الجملة غير موجودة .
2- المؤلف لا يعتقد أن انفصال ميكاسا عن إيرين أمر جيد بالنسبة لميكاسا ، كذلك يقول أنه لا يمكن تصوير هذا الانفصال على أنه شيء جيد .
3- بالمختصر ، إن استقلال ميكاسا عن إيرين لا يعني سعادتها .
4- ما أعنيه بعبارة ” لا يمكن تصويره على أنه شيء جيد ” هو أن ميكاسا سوف تتطور في خضم انفصالها عن إيرين ( التطور الحالي ) ، لكن الانفصال عن إيرين ليس تطور شخصية ميكاسا بالكامل .





5- إذن هل يمكن فصل إيرين و ميكاسا ؟
المؤلف : قد يكون نمو ميكاسا بالانفصال عن إيرين ، من خلال الانفصال يمكنها العودة إلى كونها فتاة عادية كما كانت عندما كانت صغيرة .
6- أشعر بالأسف تجاه ميكاسا إذا كان الشيء الوحيد الذي تريده في حياتها هو أن تكون مع إيرين ( رأي المؤلف ) .
7- لكن ربما تكون ميكاسا سعيدة بوجودها مع إيرين طوال الوقت .
8- مع أخذ ذلك في عين الإعتبار ، لا أعتقد أنه من الجيد بالضرورة تصوير ميكاسا و إيرين ليكونا منفصلين عن بعضهما البعض .
9- قد تعاني ميكاسا بين إيرين و آرمين ( بالمعاناة نعني التعامل معهم ) ، قد تكون ميكاسا قادرة على فهم طريقة تفكير آرمين العالمية و لكن هذا لا يعني أنها تستطيع التخلي عن طريقة تفكير إيرين المتمحورة حول الذات ” .

هذا هو تصريح المؤلف عن علاقة ايرين وميكاسا, لمشاهدة الحلقة إضغط تحت




الحلقة الجديدة




شاهد أيضا : آخر أخبار

تعتبر أحداث هجوم العمالقة الموسم الرابع تتم لأحداث المواسم السابقة :
منذ قرون مضت، أصبح البشر على وشك الانقراض، وذالك بعد أن تم قتلهم وافتراسهم من قبل مخلوقات بشعة تسمى “العمالقة”، مما أجبر الناجون على الإختباء في خوف خلف جدران دائرية ضخمة.
ما يجعل هذه العمالقة مرعبة حقًا هو أن أكلها للبشر ليس بسبب الجوع، بل يبدو أنها تستمتع بذالك.
بدأ باقي البشر بالعيش والاستقرار ضمن حواجز في سلام، مما أدى إلى مرور مائة عام دون مواجهة العملاقة.
لكن، سرعان ما تحطم هذا الهدوء الخفيف عندما تمكن عملاق هائل من كسر الجدار الخارجي الذي من المفترض أنه منيع، مما بدأ الحرب من أجل البقاء ضد العمالقة أكلي البشر.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock