أخبارمانجا

غلاف العدد الجديد لمجلة بيساستو شونين الذي يحتوي على إصدار الفصل الأخير من مانجا هجوم العمالة يحمل هذه الرمزية !

غلاف العدد الجديد لمجلة بيساستو شونين الذي يحتوي على إصدار الفصل الأخير من مانجا هجوم العمالة يحمل هذه الرمزية : لمشاهدة الفصل الآخير من هجوم العمالقة إضغط تحت و مشاهدة ممتعة




” أنا طفل , لكن لا يمكنني العيش كطفل ” .
كتبت هذه الجملة في معرض هيتا لانمي ” هجوم العمالة – attack on titan ” هذه السنة .
و غلاف العدد الجديد لمجلة بيساستو شونين الذي يحتوي على إصدار الفصل الأخير من مانجا ” هجوم العمالة – attack on titan ” ، يحمل هذه الرمزية .
الطفولة المقهورة و المسحوقة في عالم قصتنا المأسواي .
نأمل فقط ، أن نحصل على ابتسامة تزين وجوهكم البريئة ، فكلكم كنتم ضحايا لأطماع و جشع الكبار .

غلاف العدد الجديد لمجلة بيساستو شونين الذي يحتوي على إصدار الفصل الأخير من مانجا هجوم العمالة يحمل هذه الرمزية !
غلاف العدد الجديد لمجلة بيساستو شونين الذي يحتوي على إصدار الفصل الأخير من مانجا هجوم العمالة يحمل هذه الرمزية !

صرح سابقا محرر ” هجوم العمالة – attack on titan ” يوم الأربعاء أن ” هاجيمي إيساياما ” قدم المسودة للفصل الأخير في يوم عيد ميلاد الشخصية الرئيسية ” إيرين ” , و طلب المحرر من المعجبين التطلع إلى نشره والاحتفال بنهاية المسلسل الذي استمر 11 عامًا وسبعة أشهر.

ستنتهي المانغا في عدد مايو من مجلة ” Bessatsu Shōnen ” التابعة ” كودانشا – Kodansha ” في يوم 9 شهر أبريل , بعد 11 عامًا ونصف من النشر بشكل شهري. سيتم شحن المجلد 34 والأخير من المانجا في 9 يونيو.




رابط الفصل




شاهد أيضا : آخر أخبار

تدور احداث انمي الهجوم على العمالقة منذ قرون مضت، تم قتل البشر وهم الأن على وشك الانقراض، من قبل مخلوقات بشعة تسمى “العمالقة”، مما أجبر البشر على الإختباء في خوف خلف جدران دائرية ضخمة.
ما يجعل هذه العمالقة مرعبة حقًا هو أن أكلها للبشر ليس بسبب الجوع، بل يبدو أنها تستمتع بذالك.
لضمان بقائهم على قيد الحياة، بدأت بقايا البشر بالعيش ضمن حواجز دفاعية، مما أدى إلى مرور مائة عام دون مواجهة العملاقة.
لكن، سرعان ما تحطم هذا الهدوء الضعيف عندما تمكن عملاق هائل من كسر الجدار الخارجي الذي من المفترض أنه منيع، مما أشعل النضال من أجل البقاء ضد العمالقة أكلي البشر.
بعد معاناته الكبيرة بسبب المخلوقات المهاجمة، كرس “ايرين ييغر” حياته للقضاء عليها من خلال الانضمام إلى فيلق الاستطلاع، وهي وحدة عسكرية النخبة تكافح العمالقة خارج الجدران.
تتبع قصة هجوم العمالقة “ايرين”، جنبًا إلى جنب مع أخته بالتبني “ميكاسا اكرمان”، وصديق طفولته “ارمين ارليرت”، حيث ينضمون إلى الحرب الوحشية ضد العمالقة ويحاولون معا اكتشاف طريقة لهزيمتهم قبل أن يتم تحطيم الجدران الداخلية والتي هي الأمل الأخير للبشرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock