تصويت الشخصيات المفضلة في هجوم العمالقة حسب موقع ranking goo

تصويت الشخصيات المفضلة في هجوم العمالقة حسب موقع ranking goo : لمشاهدة فيلم هجوم العمالقة مدبلج إضغط تحت و مشاهدة ممتعة




تصويت الشخصيات المفضلة بحسب الموقع الياباني ” ranking goo ” ، بمجموع عدد أصوات ( 24,103 صوت ) :
1- ليفاي : 9986 صوت .
2- إيروين : 9533 صوت .
3- إيرين : 1122 صوت .
4- هانجي : 1065 صوت .
5- راينر : 753 صوت .
6- جان : 423 صوت .
7- بيرتولد : 244 صوت .
8- ميكاسا : 219 صوت .
9- موبليت : 91 صوت .
10- آرمين : 72 صوت .
11- غابي : 70 صوت .
12 – بوروكو : 61 صوت .
13 – زيك : 54 صوت .
14 – فلوك : 45 صوت .
15 – ويلي تايبر : 36 صوت .
16- ثيو ماغاث : 32 صوت .
17 – بيك : 31 صوت .
18 – يمير : 28 صوت .
19 – آني : 27 صوت .
20 – ميكي : 25 صوت .
21 – كيني : 24 صوت .
22 – ساشا : 19 صوت .
23 – كيث : 18 صوت .
24 – بيترا : 17 صوت .
25 – كوني : 16 صوت .
25 – ماروكو : 16 صوت .
25 – نانابا : 16 صوت .
26 – هيستوريا : 13 صوت .
27 – إيليدو : 12 صوت .
27 – فالكو : 12 صوت .
27 – إيان : 12 صوت .
28 – هانيس : 11 صوت .




رابط الفيلم




طبعا موقعنا سيزودكم بأخر التحديثات و المعلومات اول بأول و بشكل حصري فلهذا لا تنسى تفعيل زر الجرس الموجود في الزاوية تحت باللون الأحمر

شاهد أيضا : آخر أخبار

تدور احداث انمي الهجوم على العمالقة منذ قرون مضت، تم قتل البشر وهم الأن على وشك الانقراض، من قبل مخلوقات بشعة تسمى “العمالقة”، مما أجبر البشر على الإختباء في خوف خلف جدران دائرية ضخمة.
ما يجعل هذه العمالقة مرعبة حقًا هو أن أكلها للبشر ليس بسبب الجوع، بل يبدو أنها تستمتع بذالك.
لضمان بقائهم على قيد الحياة، بدأت بقايا البشر بالعيش ضمن حواجز دفاعية، مما أدى إلى مرور مائة عام دون مواجهة العملاقة.
لكن، سرعان ما تحطم هذا الهدوء الضعيف عندما تمكن عملاق هائل من كسر الجدار الخارجي الذي من المفترض أنه منيع، مما أشعل النضال من أجل البقاء ضد العمالقة أكلي البشر.
بعد معاناته الكبيرة بسبب المخلوقات المهاجمة، كرس “ايرين ييغر” حياته للقضاء عليها من خلال الانضمام إلى فيلق الاستطلاع، وهي وحدة عسكرية النخبة تكافح العمالقة خارج الجدران.
تتبع قصة هجوم العمالقة “ايرين”، جنبًا إلى جنب مع أخته بالتبني “ميكاسا اكرمان”، وصديق طفولته “ارمين ارليرت”، حيث ينضمون إلى الحرب الوحشية ضد العمالقة ويحاولون معا اكتشاف طريقة لهزيمتهم قبل أن يتم تحطيم الجدران الداخلية والتي هي الأمل الأخير للبشرية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock