عائلة أكرمان و حب المؤلف لها

عائلة أكرمان و حب المؤلف لها : لمشاهدة فيلم هجوم العمالقة مدبلج إضغط تحت و مشاهدة ممتعة




عائلة أكرمان و حب المؤلف لها :

صدرت في عدد يوليو من دافنشي مجموعة من المعلومات تم تقديمها من قبل المؤلف بعنوان ” أقوى عائلة / مجموعة القتال لليفاي و ميكاسا ” ، و يبدو أن مؤلفنا معجبٌ بعائلة أكرمان بشدة ، فكما يبدو هو يعتبر الأكرمان كرمزٍ نبيلٍ في القصة و هذا يُفهم من طريقة وصفهم في الأسفل .

ميكاسا و ليفاي و كيني هم من ” السلالات ذات الأقلية ” ، اضطهدت من قبل العائلة المالكة ، و على هذا النحو لا يُسمح لهم بالبقاء بسلام .
فيقودهم القدر إلى طريق الحرب لأنهم كانوا أقليةً ، لم تتغير ذكرياتهم لذا كانت سلالتهم غير ملائمة للعائلة المالكة .
أما بالنسبة لسبب قوتهم فهو مرتبطٌ بسلالة أكرمان الدموية ، تتصدر ميكاسا في فيلق التدريب المرتبة الأولى ، و حصل ليفاي على لقب ” أقوى جندي في الإنسانية ” .
الخدمة في العائلة المالكة ستجعلهم ذا قيمة ، لكنهم في النهاية يستخدمون قوتهم لوقف دورة المأساة .
أسقط ميكاسا و ليفاي نفسيهما في المقدمة ، و اختار كلاهما المخاطرة بحياته للكشف عن الحقيقة حول العالم ، كلاهما يتعرض للاضطهاد بسبب وضعهم كأقلية ، لكنهما قادران على مواجهة الحقيقة .
أما كيني فيكافح لإنهاء اضطهاد عائلة أكرمان ، و في لحظاته الأخيرة يموت تاركاً ليفاي مع حقنة يمكن أن تحول الناس إلى عمالقة ، و عند موته ، قال لـليفاي ، ” كان الجميع عبدًا لشيء ما …” ، تلخص هذه الكلمات المأساة التي تصورها ” هجوم العمالقة – attack on titan ” .

1- طفولة ليفاي :

كانت عائلة أكرمان ذات يوم عائلة محاربة تخدم العائلة المالكة ، و مع ذلك لسبب أو لآخر أصبحوا هدفاً للاضطهاد ، ليفاي سليل هذه العائلة عاش في بلدة تحت الأرض داخل الأسوار ، لقد فقد والدته بسبب المرض ، و لذلك قام خاله كيني بتربيته .

2- إيقاظ ميكاسا لقوة أكرمان :

ولدت ميكاسا لأبٍ أكرماني و أمٍ شرقية ، يقال أن أفراد عائلة أكرمان سيكون لديهم لحظة عندما يستيقظون فيها فجأة على قوتهم ، بالنسبة لميكاسا ، كان ذلك عندما كانت طفلة عندما أنقذتها إيرين من قطاع الطرق .

3- ميكاسا ضد العملاق المدرع :

من أجل الوصول إلى القبو في منزل إيرين ، قرر فيلق الاستطلاع استعادة سور ماريا مسقط رأس إيرين ، تطلق ميكاسا رمحها الرعدي على العملاق المدرع ، الذي ينهض مراراً و تكراراً ، إن هذا يظهر قوتها القتالية و قوة إرادتها الواضحة التي لا ترحم حتى رفاقها السابقين .

4- ليفاي ضد العملاق الوحشي :

يُطلق على ليفاي لقب ” أقوى جندي في الإنسانية ” من قبل الناس داخل الأسوار ، مع قوة قتالية لا مثيل لها و تصميم على عدم الخوف من الموت ، فهو مصمم على هزيمة العملاق الوحش مع قبول تضحيات أصدقائه ، ليفاي هو واحد من البشر القلائل الذين يمكنهم هزيمة العمالقة التسعة .

5- حقيقة عائلة أكرمان :

تسمع ميكاسا من إيرين عن حقيقة عائلة أكرمان ، يقول إيرين أن عائلة أكرمان اعتادوا على خدمة العائلة المالكة ، و لديهم عادة حراسة مضيفيهم ، و هذا هو سبب ارتباطهم بهم ، و مع ذلك لم تستطع ميكاسا تصديق ذلك .

6- ليفاي و كيني :

قام كيني بتربية ليفاي عندما كان طفلاً ، كان هو الشخص الذي علم الطفل ليفاي كل شيء ، من كيفية تحية الناس إلى كيفية التعامل مع السكين ، في نهاية المطاف قام هذان الإثنان بقتال بعضهما البعض بلا أي رحمة ، شهد ليفاي نهاية كيني الذي كان كشخصية الأب بالنسبة له .

نبذة عن مانجا هجوم العمالقة :

هجوم العمالقة هي سلسلة مانغا يابانية يكتبها ويرسمها ” Isayama Hajime – هاجيمي إيساياما ” .
بدأت السلسلة في مجلة ” Kodansha – كودانشا ” الشهرية بيساتسو شونن في عدد سبتمبر 2009. أول مجلد تانكوبون قد أُصدر في مارس 2010، وحتى أبريل 2018، صُدر 25 مجلدًا. السلسلة قد تحولت إلى مسلسل أنمي عن طريق استوديو ” WIT – ويت ” لشركة برودكشن آي جي، وعُرضت الحلقة الأولى في 7 أبريل 2013 على ” MBS – م.ب.س ” عُرض المسلسل أيضًا على موقع ” funimation – فنميشن ” و ” crunchyroll – ‌كرانشي رول “




رابط الفيلم




طبعا موقعنا سيزودكم بأخر التحديثات و المعلومات اول بأول و بشكل حصري فلهذا لا تنسى تفعيل زر الجرس الموجود في الزاوية تحت باللون الأحمر

شاهد أيضا : آخر أخبار

تدور احداث انمي الهجوم على العمالقة منذ قرون مضت، تم قتل البشر وهم الأن على وشك الانقراض، من قبل مخلوقا بشعة تسمى “العمالقة”، مما أجبر البشر على الإختباء في خوف خلف جدران دائرية ضخمة.
ما يجعل هذه العمالقة مرعبة حقًا هو أن أكلها للبشر ليس بسبب الجوع، بل يبدو أنها تستمتع بذالك.
لضمان بقائهم على قيد الحياة، بدأت بقايا البشر بالعيش ضمن حواجز دفاعية، مما أدى إلى مرور مائة عام دون مواجهة العملاقة.
لكن، سرعان ما تحطم هذا الهدوء الضعيف عندما تمكن عملاق هائل من كسر الجدار الخارجي الذي من المفترض أنه منيع، مما أشعل النضال من أجل البقاء ضد العمالقة أكلي البشر.
بعد معاناته الكبيرة بسبب المخلوقات المهاجمة، كرس “ايرين ييغر” حياته للقضاء عليها من خلال الانضمام إلى فيلق الاستطلاع، وهي وحدة عسكرية النخبة تكافح العمالقة خارج الجدران.
تتبع قصة هجوم العمالقة “ايرين”، جنبًا إلى جنب مع أخته بالتبني “ميكاسا اكرمان”، وصديق طفولته “ارمين ارليرت”، حيث ينضمون إلى الحرب الوحشية ضد العمالقة ويحاولون معا اكتشاف طريقة لهزيمتهم قبل أن يتم تحطيم الجدران الداخلية والتي هي الأمل الأخير للبشرية.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock